حقيقة ودوافع جريمة قتل اهتزت لها مدينة القصيبة

جمال الصعفضي 02 نيسان 2019
1098 مرات

بساحة فارغة محادية لمستشفى مدينة القصيبة تحرش شابين على متن دراجة نارية بفتاة، فتدخل شابين آخريين على متن سيارة ليتطور التلاسن بينهم الى مشاداة بالأيادي وصل الى حد استعمال السلاح الأبيض من طرف أحد راكبي الدراجة النارية وطعن صاحب السيارة على مستوى الجهة اليسرى طعنة قريبة من القلب، ورغم نقل المصاب على الفور الى المستشفى المحلي الا أنه فارق الحياة في حين لاذا المتهمين بالفرار.

مما دفع برجال الدرك لاستخراج صور للجنات من كاميرا مراقبة بالقرب من مكان ارتكاب الجريمة، ليتم تعميمها على مراكز الدرك والشرطة فورا ليتم اعتقالهم من طرف شرطة قصبة تادلة في ظرف وجيز لا يتعدى 45 دقيقة، وبعد البحث والتحقيق اعترفوا بالمنسوب اليهم ليتم اعتقال المتهمين وهم أخوين أحدهما جندي بمنطقة "تشلا" بتهمة الضرب والجرح المفضي الى الموت وعدم تقديم يد المساعدة، كما تم اعتقال مرافق الضحية والفتاة المتسببة في الشجار بعد أن تم التحري عنها وعن هويتها واحضارها الى مركز الدرك بالقصبية، وذلك تحت اشراف السيد الوكيل العام بمحكمة الاستئناف ببني ملال.

وننوه بالسيد قائد سرية الدرك الملكي لبني ملال و قائد مركز الدرك الملكي بالقصيبة، حيث قاما بالتحريات والأبحاث الى ساعات متأخرة من ليلة الأحد.

هذه هي حقيقة ودوافع جريمة القتل التي اهتزت لها المدينة، عكس ما روجت له بعض مواقع التواصل الاجتماعي و التي أفادت أن الجريمة ارتكبت بين مقر باشوية المدينة ومركز الدرك الملكي. في حين ذهب البعض أبعد من ذلك مدعيا أن الجريمة وقعت في  الطريق الرابطة بين القصيبة وزاوية الشيخ.     

قيم الموضوع
(0 أصوات)
الدخول للتعليق