لفتيت واعمارة والجنرال "حرمو" بالرشيدية للوقوف على أثار فاجعة "الدرمش"

جمال الصعفضي 09 أيلول 2019
499 مرات

يبدو أن الحصيلة الثقيلة للفاجعة التي ضربت، صباح يوم الأحد 8 شتنبر الجاري ، مدينة الرشيدية قد حركت المسؤولين بالعاصمة الرباط.  وفي هذا الإطار ، فقد حل بمطار مولاي علي الشريف وفد وزاري برئاسة وزير الداخلية "عبد الوافي لفتيت" ووزير التجهيز والنقل "عبد القادر اعمارة" وقائد الدرك الملكي الجنرال "محمد حرمو"، حيث توجهوا مباشرة إلى منطقة الدرمشان بجماعة الخنك للوقوف على أثار الفاجعة التي أودت بحياة أزيد من 11 شخصا ،  فيما لا يزال 14 شخصا في عداد المفقودين. ومعلوم أن حصيلة فاجعة الرشيدية قد ارتفعت ، حيث سجلت إلى حدود كتابة هذه السطور 11 قتيلا ، فيما لا يزال البحث جاريا عن 14 مفقودا ، أكدت مصادر الموقع أن السيول قد جرفتهم إلى داخل السد.

وكان واد "الدرمشان" قد جرف حافلة لنقل المسافرين حوالي الساعة الخامسة والنصف من صباح الأحد، والتي تربط بين الدار البيضاء والريصاني ، كان على متنها 50 راكبا إلى جانب السائق ومساعده.  وأضافت مصادرنا أن فرقا من القوات المسلحة الملكية والدرك الملكي مدعومة بمروحية و"زدياكات"، قد حلت بمكان الحادث ، حيث تباشر منذ وصولها عمليات البحث عن المفقودين. وزادت المصادر أن المستشفى الجهوي لمولاي علي الشريف قد استقبل إلى حدود الساعة 27 جريحا بجروح متفاوتة الخطورة ، حيث من المتوقع خروج أكثريتهم بعد إخضاعهم للملاحظة الطبية.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
الدخول للتعليق