مهرجان الجرف للأغنية العصرية يحتفي بالسنة الأمازيغية ئيض ئيناير 2969

متابعة ريمابريس

احتفت جمعية تيفاوين ن سوس للموسيقى والتراث خلال يناير الماضي من خلال دورتها الأولى لمهرجان الجرف للموسيقى العصرية المنظمة بالجرف بإنزكان، بالسنة الأمازيغية الجديدة، حيث ختمت فقرات مهرجانها بسهرة فنية حية أقيمة بساحة ئيمي ن إحشاش بالجرف، شارك فيها فنانون ومجموعات موسيقية كبيرة، أمثال : مجموعة تراكت ـ أركسترا عزيز الزويني ـ مجموعة تيفاوين ن سوس ـ مجموعة إزوران بالإضافة إلى فرقة الرافوش لعواد إيحاحان . التقديم من طرف المنشط والإعلامي الكبير : ابراهيم بومليك .

وقد عرف المهرجان المنظم بتنسيق مع الجماعة الترابية لإنزكان وبدعم من مؤسسة جود للتنمية ، تكريم روح الفنان الكبير "لحسن بوفرتل" أحد مؤسسي مجموعة إزنزارن العريقة، وأحد القامات الموسيقية الكبيرة التي أنجبتها منطقة الجرف، وقد عرف هذا الحفل الفني الكبير متابعة من حشود كبيرة من الجماهير التي جاءت لتشارك الجمعية فرحتها واحتفاءها وكذا التقدير والعرفان للأب الروحي للإيقاع بتازنزارت لحسن بوفرتل .

وعن هذا الحفل يصرح لنا رئيس الجمعية السيد : ابراهيم خوخ (منذ تأسيسنا للجمعية ونحن نعد كل قدراتنا لأجل تنظيم هذا المهرجان، لأننا أحسسنا باعتبارنا فاعلين نقطن بمنطقة الجرف، حاجة هذه المنطقة إلى مهرجان حقيقي يستقطب الزوار والمشاهدين من مختلف بقاع الوطن، لأن الانتاج الفني والثقافي أضحى سفير حقيقي وممثل للمنطقة التي ينتمي إليها. رهاننا اليوم هو الاستمرار في تنظيم هذا المهرجان ولن يتأتى لنا ذلك إلا بتظافر جميع الجهود) .

ومعلوم أن جمعية تيفاوين ن سوس للموسيقى والتراث حديثة التأسيس إلى أنها أبانت على قدرات كبيرة في مجال تنظيم الأنشطة الجمعوية لأجل فك العزلة عن منطقة الجرف وإحيائها فنيا وثقافيا .

قيم الموضوع
(0 أصوات)
الدخول للتعليق