تصدي لهجوم استهدف السفارة الفرنسية في بوركينا فاسو يؤدي إلى تصفية أربعة مسلحين

تصدي لهجوم استهدف السفارة الفرنسية في بوركينا فاسو يؤدي إلى تصفية أربعة مسلحين

أكدت سلطات بوركينا فاسو على تصفية أربعة مسلحين أثناء التصدي لهجوم استهدف السفارة الفرنسية ومقر هيئة الأركان للقوات المسلحة في العاصمة واغادوغو.

وأوضحت السلطات أن الوحدات الخاصة التابعة لقوات الدفاع والأمن تواصل عملياتها ضد المهاجمين. ولا توجد حصيلة متوفرة عن الضحايا في الوقت الراهن.

وكانت البعثة الدبلوماسية الفرنسية في بوركينا فاسو أفادت في وقت سابق بتعرض مقرها والمعهد الفرنسي بالعاصمة واغادوغو إلى هجوم مسلح.

وكتبت السفارة في صفحتها على موقع فيسبوك هجوم جار على سفارة فرنسا والمعهد الفرنسي. ابقوا في أماكنكم.

وقال شهود عيان إن 5 مسلحين ترجلوا من سيارتهم وأطلقوا النار على المارة قبل التوجه إلى السفارة.

وأفاد شهود آخرون بوقوع انفجار بالقرب من مقر هيئة أركان القوات المسلحة والمعهد الفرنسي، في وسط العاصمة.

وأعلن السفير الفرنسي في منطقة الساحل بغرب إفريقيا جان مارك شاتنييه في تغريدة على موقع تويتر هجوم إرهابي هذا الصباح في واغادوغو ببوركينا فاسو نتضامن مع الزملاء والأصدقاء في بوركينا فاسو.

من جهتها قالت الشرطة في بوركينا فاسو إن هجوما مسلحا يجري في وسط العاصمة بالقرب من مكتب رئيس الوزراء وفي محيط مكتب الأمم المتحدة.

وذكرت أن وحدات أمنية انتشرت في الموقع ودعت السكان إلى الابتعاد عن المنطقة.

وكانت وكالة رويترز أفادت في وقت سابق من اليوم بوقوع انفجار وإطلاق نار بالقرب من مقر هيئة أركان القوات المسلحة لبوركينا فاسو، ما أدى إلى اندلاع الحريق داخل المقر.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
الدخول للتعليق