تقديم مشروع المستشفى الخاص "داي" ببني ملال بشراكة مع مجموعة "إلسان" الفرنسية

متابعة ريمابريس 29 كانون2 2020
449 مرات

لتشجيع الاستثمار ومواكبة  المستثمرين بالجهة، ترأس خطيب الهبيل والي جهة بني ملال خنيفرة وعامل إقليم بني ملال، حفل توقيع  اتفاقية الشراكة التي أبرمتها مساء اليوم الثلاثاء 28 يناير الجاري ببني ملال، مجموعة "إلسان" الفرنسية مع مسؤولي المستشفى الخاص"داي"، حيث أعرب عن شكره لهذه المجموعة الفرنسية لاختيارها بني ملال لتنفيذ ودعم هذا المشروع الصحي الكبير الرامي لتوسيع العرض الطبي بعاصمة الجهة.

واستعرض والي الجهة في الكلمة التي ألقاها بهذه المناسبة، المؤهلات الطبيعية والمشاريع المهيكلة التي تعرفها الجهة، وكذا الجهود المبذولة لتشجيع الاستثمار بالجهة، مذكرا بأهم ما يميز العرض الصحي بالجهة، حيث أشار الى أن الجهة تتوفر على 264 مرفق للرعاية الصحية الأولية، و 11 مبنى للمستشفيات تتسع لـ 1466 سرير، 50٪ منها موزعة بين المستشفيات في اقليمي بني ملال وخريبكة. أما فيما يتعلق بالمرافق الصحية الخاصة، فإن إجمالي عدد العيادات يبلغ 23 عيادة، تضم 640 سرير، مؤكدا أن هذا  العدد يبقى دون الاحتياجات الحقيقية لسكان الجهة، و أن نسبة الأطباء لكل فرد التي تبلغ 01 طبيب لكل 5055 نسمة بالجهة، تبقى كذلك نسبة أقل من المتوسط الوطني.

وشدد والي الجهة على ضرورة  التكامل بين الاستثمارات العامة والخاصة للنهوض بالقطاع الصحي بالجهة وذلك من أجل تحسين الخدمات الطبية وتمكين المواطنين من الوصول إليها بالجودة والكيفية اللازمتين، مشيرا الى أنه تم مؤخرا توقيع اتفاقية شراكة وتعاون بين ولاية ومجلس جهة بني ملال خنيفرة ووزارة الصحة، بمبلغ إجمالي قدره 912 مليون درهم وذلك لتعزيز و توسيع العرض الصحي بالجهة.

ومن جهته، أوضح المدير العام المفوض للمجموعة الفرنسية "إلسان"، أنه بموجب هذه الاتفاقية تلتزم هذه المجموعة الرائدة في قطاع الاستشفاء الخصوصي بفرنسا، توفير وسائل وتقنيات حديثة للعلاج، وتكميل العرض الصحي العمومي، وتغطية الخصاص الحاصل في عدد من التخصصات.

كما قدم ممثل المستشفى الخاص "داي" عرضا أبرز من خلاله أهم المعطيات المتعلقة بإنجاز هذا المشروع بعاصمة الجهة، حيث تبلغ القيمة الإجمالية لإنجازه حوالي 180 مليون درهم على مساحة إجمالية مبنية تقدر ب 9600 مترا مربعا. وسيوفر هذا المستشفى 130 سرير وخدمات صحية متعددة وعالية الجودة، إذ من المنتظر ان يخلق 250 فرصة عمل مباشر، كما سيساهم في رفع مستوى المنظومة الصحية بالجهة وإنعاش الاقتصاد المحلي.

وفي ختام الحفل، تم التوقيع الرسمي على الشراكة بين المستشفى الخاص "داي" ومجموعة «إلسان» الفرنسية، حيث تعتبر هذه الشراكة ثالث اتفاقية تبرمها مؤسسة «إلسان» الفرنسية، التي تتوفر على أكثر من 6500 طبيب موزعين على 120 وحدة صحية على مستوى التراب الفرنسي، مع المؤسسات الاستشفائية بالمغرب.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
الدخول للتعليق