عاجل/ قصبة تادلة :تسجيل أول حالة بالمدينة لنزيل بالمركب السجني لبني ملال

متابعة ريمابريس 07 أيار 2020
1713 مرات

 

أفادت مصادر موثوقة لجريدة ريمابريس ،أن التحاليل  المختبرية للحالة التي تم تسجيلها بالسجن المدني ببني ملال كانت ايجابية ، ليرتفع عدد المصابين الى تسعة حالات مؤكدة .بإقليم بني ملال.

وأ ضاف المصدر نفسه ،ان المصاب تم ايداعه بالسجن رهن الإعتقال والذي ينحذر من مدينة قصبة تادلة ،وقد تم اعتقاله في أواخر شهر ابريل من طرف المصالح الأمنية قبل تقديمه في حالة اعتقال على انظار النيابة العامة بالمحكمة الإبتدائية .

وللإشارة فالمصالح التابعة لإدارة السجون تتبع بروتوكول واجراءات احترازية صارمة في التعامل مع نزلاءها ، وخصوصا حينما يتعلق الأمر بالنزلاء الجدد .

فالبروتوكول الصحي المعتمد يضعهم في حجر صحي انفرادي واخضاعهم للتحاليل المخبرية كإجراء احترازي وهو ما اكد اصابة هذه الحالة بفيروس ( كوفيد 19)

ويدخل هذا الإجراء الصحي المعتمد من طرف ادارة السجن ببني ملال في اطار الإحترازات الاستباقية للمندوبية العامة لإدارة السجون بالمملكة ،ونظرا إلى اعتبار هذه الحركة من وإلى المؤسسات السجنية تشكل عامل خطورة يمكن أن يتسبب في نقل العدوى إلى هذه المؤسسات، تم في مرحلة أولى التقليل ما أمكن من الجلسات، وفي مرحلة ثانية اللجوء إلى تنظيم جلسات قضائية عن بعد، وذلك بتنسيق تام مع السلطات القضائية المختصة. ومن جهة أخرى، وبالنظر إلى التوافد اليومي للمعتقلين الجدد، عملت المندوبية العامة على إجراء فحوصات طبية لجميع الوافدين حين دخولهم إلى المؤسسات السجنية، وإخضاع الحاملين منهم لأعراض مشتبه فيها إلى الاختبار الخاص بفيروس كورونا وعزل الباقي لمدة 14 يوما في فضاء خاص. ومن جهة أخرى، عمدت المندوبية العامة إلى اقتصار التنقل إلى المستشفيات على الحالات القصوى، علما أن السلطات الصحية التزمت مؤخرا بإيفاد أطر طبية إلى المؤسسات السجنية لتقديم الخدمات الطبية المطلوبة، لتفادي خروج النزلاء إلى المستشفيات في الحالات العادية. ورغم هذه الإكراهات المفهومة، فإن المندوبية العامة تواصل تعبئة كل إمكاناتها البشرية والمادية واللوجيستيكية المتاحة من أجل مواجهة تفشي فيروس كورونا في المؤسسات السجنية، مسنودة في ذلك من لدن وزارة الداخلية ووزارة الصحة، من خلال الدعم الذي تتلقاه منهما.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
الدخول للتعليق