التهور و الجنوح يقود الشرطي ملولي المثير للجدل الى السجن

متابعة ريمابريس

التهور و الجنوح يقود الشرطي ملولي المثير للجدل الى السجن

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالرباط ، على الشرطي السابق هشام ملولي بالحبس سنتين , سنة نافذة وأخرى موقوفة ، من أجل الضرب والجرح ومحاولة الاغتصاب.

أحيل ملولي من لدن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية إلى النيابة العامة ا يوم 6 أكتوبر المنصرم، على خلفية الاشتباه في تورطه في محاولة الاغتصاب بالعنف والاحتجاز وحيازة صور خليعة والضرب والجرح.

أثار هذاالشرطي السابق الكثير من الجدل ,حيث أنشأ صفحة خاصة به , على مواقع التواصل الاجتماعي ، في حالة غير مسبوقة ، استعرض من خلالها صور تظهر قوته الجسدية وقوة تدخلاته الأمنية.

المديرية العامة للأمن الوطني , أخدت  تصريحات إعلامية منسوبة إلى فتاتين, تدعيان أنهما كانتا ضحية محاولة اغتصاب واحتجاز من لدن المشتبه فيه ، محمل الجد , وعلى اثرها فتحت المصالح المختصة تحقيقا في الموضوع تحت إشراف النيابة العامة للتحقق من تلك الجرائم , وترتيب الإجراءات القانونية على ضوء نتائج البحث.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
الدخول للتعليق