مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : السبت, 02 حزيران/يونيو 2018

جوهانسبورغ المغرب قطب رئيسي لصناعة السيارات في إفريقيا

أكد المشاركون في مؤتمر دولي، تم تنظيمه الأربعاء في جوهانسبورغ حول آفاق قطاع صناعة السيارات، أن المغرب وجنوب إفريقيا يمثلان القطبين الرئيسيين لصناعة السيارات في إفريقيا.

وأبرز مايك ويتفيلد، نائب رئيس الجمعية الإفريقية لمصنعي السيارات، أن المغرب وجنوب إفريقيا سيظلان المركزين الرئيسيين لهذه الصناعة الواعدة، موضحا أن موقع البلدين يدعمه الوضع الاقتصادي في القارة.

وبحسب هذا المهني، فإن البلدين يتمتعان بامتيازات تفضيلية ستمكنهما من تعزيز حضورهما.

من جانبه، ذكر مارتين دافيز، مدير قطاع صناعة السيارات في ديلوات، أن البلدين لديهما قيمة مضافة قوية صناعية تعزز إشعاعهما القاري.

وتناولت الصحيفة الجنوب إفريقية لأوساط الأعمال (بيزنس داي) هذا الأسبوع المنافسة بين البلدين في هذا القطاع، مبرزة أن جنوب إفريقيا في طريقها للتخلي عن موقعها كمركز إفريقي في مجال صناعة السيارات لصالح المغرب، البلد الذي لم تفتأ تتعزز فيه الاستثمارات في هذا القطاع الإستراتيجي.

وأوضحت الصحيفة أن توقعات الاستثمار في قطاع السيارات المغربي تشير إلى زيادة في الإنتاج، مؤكدة أن المغرب يعتزم زيادة إنتاجه إلى مليون سيارة خلال العشر سنوات المقبلة، فيما تطمح جنوب افريقيا لبلوغ 1.2 مليون سيارة في أفق 2035.

وأبرزت الصحيفة أن المغرب نجح في فرض نفسه كقاعدة للتصدير ليس فقط بالنسبة لدول شمال إفريقيا ولكن أيضا لأوروبا، مشددة على أن المملكة تطمح إلى أن تصبح قاعدة لإنتاج السيارات بالنسبة لمجموع القارة الإفريقية.

وسجلت اليومية أن مصنعي سيارات ذوي شهرة عالمية قد استقروا بالفعل في المغرب، مشيرة إلى شركات (رونو) و(بيجو) و(سيتروين).

وبعد أن لاحظت أن مصنعين آخرين من دول أخرى شرعوا في الاهتمام بالسوق المغربي، أكدت (بيزنس داي) أن مصنع (رونو) بمدينة طنجة يعتزم زيادة إنتاجه السنوي إلى 400 ألف سيارة، أي ضعف القدرة الإنتاجية لأكبر مصنع في جنوب إفريقيا.

وأبرزت اليومية أن هذا النجاح يمكن تفسيره، على وجه الخصوص، بالتدابير التي اتخذها المغرب لتشجيع الاستثمار في هذا القطاع، مشيرة إلى الإعفاء الضريبي للشركات لمدة خمس سنوات بالنسبة لشركات صناعة السيارات المستقرة في المملكة، وإعفاء لمدة 25 سنة إذا تم تصدير معظم الإنتاج.

وتابعت أن المزايا الأخرى تهم إعفاءات ضريبية على القيمة المضافة، ودعما في شراء الأراضي، وتخفيضات تصل إلى 30 في المئة من تكاليف الاستثمار.

نشر في الاقتصاد

تركيا اكتمال تأسيس شركة تصنيع السيارة المحلية

كتبت وكالة الأناضول للأنباء مقالا أعلنت فيه الشركة الصناعية التجارية المحدودة لمبادرة السيارة التركية المتخصصة بصناعة السيارات المحلية اكتمال تأسيسها.

وذكرت الشركة في بيان اليوم السبت، أن شركات مجموعة الأناضول، وبي إم سي، وكراجا القابضة، وتوركسيل، وزورلو القابضة، وحدت جهودها وأسست شركة مبادرة السيارة التركية.

وأفاد البيان أن الشركات الخمس ستعمل بالتنسيق مع وزارة العلوم والصناعة والتكنولوجيا، واتحاد الغرف والبورصات التركيتين، بموجب بروتوكول جرى توقيعه في نوفمبر الماضي.

وأوضح أنه جرى تعيين محمد غورجان قره قاش رئيسا للشركة الجديدة.

وأشار أن توقيع اتفاقيات تأسيس الشركة وإنشاء علامة تجارية محلية جرى يوم 31 ماي المنصرم.

وأكد البيان بدء مرحلة تصميم الهيكل الخارجي للسيارة التركية، فيما تعتزم الشركة طرح نموذج أولي للسيارة وعرضه أمام الجمهور نهاية 2019.

وقال وزير العلوم والصناعة والتكنولوجيا فاروق أوزلو، في بيان، إن مشروع صناعة السيارة المحلية سيتولى قيادة القفزة التكنولوجية في البلاد.

وأشار أوزلو أن المشروع سيكون بمثابة منصة تكنولوجية تغذي كافة القطاعات الأخرى.

وأشار إلى أن مشروع إنتاج سيارة محلية يعد واحدا من الحلقات المهمة لأهداف تركيا.

من جانبه، قال قره قاش في بيان الشركة: عندما نجمع الحافز والإصرار في مشروعنا مع الإمكانات الهائلة في البلاد، سيكون لنا كلمة في السوق العالمية.

نشر في الاقتصاد

وزارة بوسعيد في دراسة انضمام المغرب لسيدياو

أكدت دراسة جديدة لوزارة المالية، أن المغرب سيستفيد من توسيع نطاق المصالح المشتركة مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا.

وأشارت الدراسة حول موضوع التبادل التجاري بين المغرب والمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا: الفرص حسب البلد وحسب المنتج، إلى وجود دينامية في التجارة الثنائية في السنوات الأخيرة بين الطرفين، إلا أنها أقل من الإمكانات.
وخلصت الدراسة، التي أنجزتها مديرية الدراسات والتوقعات المالية، بشراكة مع إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، إلى أن منتجات عديدة يمكن أن تشكل رافعة لزيادة حصة السوق التي يحتلها المغرب في المجموعة الاقتصادية سيدياو، وتشمل، على سبيل المثال لا الحصر، الملابس، والأسمدة، ومعدات التوزيع، والكهرباء، والمنتجات الغذائية الزراعية، فضلا عن السيارات.

وأضافت الدراسة أن المغرب يمكن من جانبه أن يمثل سوقا واعدة للعديد من المنتجات الناشئة في المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، خصوصا لمنتجات الطاقة (النفط والغاز)، والمنتجات الغذائية الكاكاو، والبن، والبذور، والفاكهة، والبذور الزيتية …، والقطن ، والخشب والمنتجات الخشبية ، والجلود والمعادن.
وقالت الدراسة إنه بالإضافة إلى تأثير إلغاء التعريفات الجمركية، ودوره في تحفيز التبادل التجاري بين الطرفين، لابد من رفع القيود الهيكلية الأخرى لفتح إمكانات التبادل التجاري بين الطرفين. ونبهت الدراسة التي تحدد واقع وآفاق العلاقات التجارية بين المغرب والجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، من خلال محاكاة قطاعات النمو والشركاء ذوي الأولوية، إلى ضرورة مراعاة الإدراج في سلاسل القيمة الإقليمية، والتنافسية اللوجستية وشدة المنافسة في أسواق هذه المنطقة. ووأوضحت الدراسة أن تجاوز هذه القيود يعتمد على تعزيز المعرفة من قبل المستثمرين المغاربة، خصوصا الشركات الصغيرة والمتوسطة. ونادت الدراسة ذاتها إلى تفعيل إجراءات الدبلوماسية الاقتصادية لضمان دعم الجودة لصالح العرض الوطني للتصدير.

نشر في الاقتصاد

زيدان يستقيل رسميا من تدريب ريال مدريد

أعلن الفرنسي زين الدين زيدان استقالته من تدريب نادي ريال مدريد الإسباني خلال مؤتمر صحفي عقده أمس، رفقة رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز.

وأبلغ بيريز الحضور في بداية المؤتمر، بأن زيدان أعلن قرار الاستقالة على نحو غير متوقع.

وكان زيدان قد تولى تدريب ريال مدريد بداية عام 2016 حيث تم استدعاؤه من الفريق الرديف للملكي (كاستيا)، ليتولى المهمة مع الفريق الأول، خلفا للإسباني رافائيل بينيتيز والذي تمت إقالته لسوء نتائج الفريق.
 
 ونجح زيدان في إعادة الميرنغي للطريق الصحيح خلال أشهر قليلة، وخلال فترته كمدرب للفريق الأبيض نجح في قيادة النادي الملكي للتتويج بدوري الأبطال 3 مرات متتالية لأول مرة في تاريخ النسخة الجديدة للبطولة، كما توج بالسوبر الأوروبي مرتين، وكأس العالم للأندية أيضا مرتين، وقاد الريال للقب الليغا موسم 2016-2017، وتوج بالسوبر الإسباني 2017 على حساب الغريم برشلونة بنتيجة كبيرة 5-1 بمجموع مباراتي الذهاب والإياب.

نشر في الرياضة

الأسود يكتفون بالتعادل السلبي أمام أوكرانيا

انهى المنتخب المغربي مباراته الودية التي جمعته بنظيره الأوكراني، مساء أمس الخميس، بالتعادل بصفر لمثله، في إطار استعدادات أسود الأطلس لنهائيات كأس العالم، روسيا 2018.

ودخل المنتخب الوطني المغربي بقوة، منذ الدقيقة الأولى من عمر اللقاء، محاولا بسط سيطرته على الكرة، خاصة في منطقة وسط الميدان، ما مكن الأسود من إجبار المنتخب الأوكراني على العودة للخلف، والاعتماد عل الكرات المضادة.

أسلوب المنتخب الأوكراني، كاد أن يثمر أول الأهداف، في الدقيقة 15 من عمر المباراة، بعد إبعاد خاطئ من الحارس، منير المحمدي، غير أن حمزة منديل، أنقد دفاع المنتخب من هدف محقق.

حمزة منديل، توغل في الجهة اليسرى في الدقيقة 21 ومنح كرة عرضية، دقيقة لحكيم زياش، الذي سدد بشكل مركز، لكن حارس منتخب أوكرانيا، كان في المكان المناسب.

ردة فعل المنتخب الأوكراني لم تتأخر كثيرا، في محاولة خطيرة، في الدقيقة 31، لكن تسديدة مهاجم المنتخب المنافس، لم تعرف المرمى.

وفي آخر دقائق الجولة الأولى، كان بإمكان الأسود، توقيع هدف التقدم، عبر هجمة مرتدة قادها حكيم زياش، وأضاعها نور الدين أمرابط، لينتهي النصف الأول من المباراة بالتعادل بدون أهداف.

عرفت الجولة الثانية،عدة تغييرات أجراها الناخب الوطني، هيرفي رونار، حيث أخرج ، المهدي بنعطية، وعوضه بأشرف حكيمي، وأدخل أمين حارث مكان خالد بوطيب، ما أثر بشكل واضح على أداء المنتخب في الجولة الثانية.

وبادر الفريق الأوكراني، في البداية، إلى الضغط على دفاع المنتخب الوطني، وكان بإمكانه الوصول لمرمى المحمدي، لولا تألق الدفاع، ردة فعل المنتخب الوطني لم تكن قوية، بسبب التكثل الدفاعي للمنتخب المنافس، والذي حال دون وصول مهاجمي الأسود للمبتغى.

ويظهر أن المنتخب المغربي، يعاني من مشكل حقيقي على مستوى رأس الحربة، فعدد من العمليات الهجومية للمنتخب المغربي، لا تجد راس حربة ليترجمها لأهداف ، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

جدير ذكره، أن المنتخب المغربي سيخوض مباراة ودية ثانية، في الرابع من شهر يونيو المقبل، أمام سلوفينيا في نفس الملعب، قبل أن يخوض المباراة الثالثة والاخيرة أمام إستونيا، في عاصمتها تالين.

نشر في الرياضة

ملف المغرب يجتاز مرحلة تاسك فورس الى مرحلة التصويت

اجتاز ملف ترشح المغرب لاستضافة نهائيات كأس العالم 2026  المرحلة الأولى الخاصة بتقييم المنشات الرياضية والحيوية للمملكة، من طرف لجنة الخبراء تاسك فورس التابعة للإتحاد الدولي لكرة القدم.

وهكذا سيمر المغرب ومنافسه الثلاثي الأمريكي إلى التصويت الذي سيجرى يوم 13 يونيو الجاري، على هامش مؤتمر الفيفا بموسكو، أي قبل 24 ساعة فقط على انطلاق النسخة 21 لنهائيات كأس العالم روسيا 2018.

وكانت لجنة التفتيش التابعة للفيفا، قد حلت بالمغرب شهر أبريل الماضي، وزارت مجموعة من المدن التي يتضمنها الملف المونديالي المغربي، كما قدمت ملاحظاتها للمسؤولين عن الترشح وحصل المغرب على 2.7 من أصل خمسة نقاط فيما حصل الملف الأمريكي المشترك على 4 من أصل خمسة ما يؤجل الحسم في محتضن النهائيات الى مرحلة التصويت.

نشر في الرياضة

مجلس النواب البرازيلي يفشل مناورة داعمة للبوليساريو

أعلن مجلس النواب البرازيلي عن بطلان وإلغاء مناورة داعمة للبوليساريو حاكتها أوساط معادية للمغرب كانت تسعى إلى تشكيل "جبهة برلمانية" لدعم البوليساريو. ففي الوقت الذي لاقت فيه مبادرة الحكم الذاتي التي اقترحها المغرب بشأن أقاليمه الجنوبية دعما واضحا وقويا بالكونغرس البرازيلي، إثر توقيع أغلبية النواب على ملتمس دعم للجهود التي باشرتها المملكة، حاكت هذه الأوساط المعادية للوحدة الترابية للمملكة ردا مشبوها وزائفا قوبل بالرفض. وبعد تفطنهم لهذه الخدعة، لم يتردد أزيد من أربعين نائبا في سحب توقيعاتهم على المناورة المذكورة التي ذهبت بذلك أدراج الرياح، فيما باشر عشرات النواب الآخرين أيضا المساطر القانونية الداخلية لسحب توقيعاتهم.

وفضلا عن ذلك، قام رئيس الغرفة السفلى بالكونغرس البرازيلي، رودريغو مايا، بإضفاء الطابع الرسمي على بطلان هذه المناورة، من خلال محضر رسمي يحمل تاريخ 29 ماي الجاري.

ومن أجل إغلاق باب الكونغرس البرازيلي بشكل نهائي أمام أية مناورات مماثلة، أكد السيد مايا صراحة أن تشكيل جبهات برلمانية بخصوص القضايا الدولية يجب أن يهم حصرا المواضيع المرتبطة بشكل مباشر بتعزيز التشريع الداخلي للبلاد.

وبعبارة أخرى، ومن وجهة نظر قانونية، فإن أي طلب لإطلاق مبادرة مماثلة لصالح البوليساريو سوف يواجه بعدم القبول.

يذكر أن مجلس النواب البرازيلي كان قد اعتمد، في 09 ماي الجاري، بأغلبية أعضائه، ملتمسا يدعم مبادرة الحكم الذاتي التي اقترحها المغرب بشأن أقاليمه الجنوبية وجهود المملكة للتوصل إلى حل سياسي للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربية.

وطالب النواب البرازيليون، بمقتضى هذه الوثيقة، ب "إعراب البرلمان البرازيلي رسميا عن دعم المبادرة المغربية للحكم الذاتي بالصحراء، وذلك في احترام للوحدة الترابية للمملكة ولسيادتها الوطنية".

ودعت الوثيقة أيضا إلى دعم الجهود التي يبذلها المغرب من أجل التوصل الى حل سياسي متوافق بشأنه ودائم للنزاع الإقليمي حول الصحراء، طبقا لقرارات مجلس الأمن الأممي التي تدعو إلى تسوية "تحكمها مبادئ الواقعية" و "تندرج في إطار روح الالتزام".وبلغت العلاقات بين المؤسسات التشريعية للمغرب والبرازيل مستوى متميزا يعكسه انسياب الزيارات المتبادلة والدينامية الحثيثة التي تطبع عمل مجموعات الصداقة البرلمانية التي أحدثت مؤخرا من قبل برلمانيي البلدين.

برلمان الأنديز يعرب عن دعمه الكامل لمبادرة الحكم الذاتي

ذكر بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، الخميس 31 ماي، أن برلمان مجموعة دول الأنديز عبر بالإجماع، خلال اجتماع في مدينة بوكون بجنوب الشيلي، عن دعمه الكامل لمبادرة الحكم الذاتي التي تقدمت بها المملكة المغربية كحل للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، مشيرا في هذا الإطار إلى قرار مجلس الأمن رقم 1754 بتاريخ 30 أبريل 2007 ، الذي وصف المبادرة المغربية بالجدية وذات مصداقية .

وتم إنشاء برلمان الأنديز، الذي يوجد مقره في بوغوتا (كولومبيا)، في 25 أكتوبر 1979 ، بموجب المعاهدة التأسيسية، الموقعة في لاباز ببوليفيا من قبل وزراء الشؤون الخارجية لبوليفيا وكولومبيا والإكوادور والبيرو.

ويتمثل الهدفان الرئيسيان لهذه المؤسسة في الملائمة التشريعية من خلال إعداد أطر معيارية حول المواضيع ذات الصلة بالمنطقة، وكذا تعزيز مسلسل اندماج الأنديز من خلال إرساء مواطنة أنديزية والنهوض بالمشاركة المواطنة.

ويضم برلمان الأنديز خمس دول أعضاء هي بوليفيا وكولومبيا والإكوادور والبيرو والشيلي. وتجدر الإشارة إلى أن الأرجنتين هي عضو مشارك وأن عملية انضمامها جارية.

وتضم هذه المؤسسة التشريعية الإقليمية أيضا أربعة أعضاء ملاحظين وهم المغرب وإسبانيا والمكسيك وبنما.

والمغرب عضو ملاحظ في هذا البرلمان الإقليمي منذ نونبر 1996.

موسكو موقف الرياض لن يغير خطتنا بتوريد إس 400 للدوحة

كشفت صحيفة لوموند الفرنسية، أمس الجمعة، أن المملكة العربية السعودية طلبت في رسالة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الضغط على قطر ومنعها من الحصول على منظومة إس-400 الروسية.

وحسب المعلومات التي كشفت عنها صحيفة لوموند ، فقد بعثت السعودية مؤخرا برسالة إلى الإليزيه، تقول فيها الرياض إنها على استعداد للقيام بعمل عسكري ضد قطر إذا اكتسبت منظومة الدفاع الجوي الروسي إس-400.

ونقلت الصحيفة الفرنسية تصريحات سفير قطر لدى موسكو فهد بن محمد العطية في يناير 2018، والتي قال فيها إن بلاده تعتزم الحصول على هذا الصاروخ الذي يعتبر أنجح طراز في العالم، مشيرا إلى أن المفاوضات مع روسيا في مرحلة متقدمة، وبعد شهر من ذلك اعترفت الرياض بأنها في سباق للحصول على إس-400.

وفي الرسالة الموجهة لماكرون أعرب الملك سلمان عن قلقه العميق إزاء المفاوضات الجارية بين الدوحة وموسكو، مشيرة إلى أن العاهل السعودي قلق من العواقب التي قد تترتب على نصب إس-400 في الأراضي القطرية محذرا من خطر التصعيد.

وأكدت المملكة استعدادها لاتخاذ جميع التدابير اللازمة للقضاء على هذه المنظومة الدفاعية، بما في ذلك العمل العسكري، واختتم العاهل السعودي رسالته مطالبا مساعدة ماكرون على منع عملية البيع والحفاظ على استقرار المنطقة.

وبينت الصحيفة الفرنسية أن الخارجية الفرنسية رفضت التعليق على الموضوع، مضيفة أنه السلطات السعودية لم تحرك ساكنا عند نشر هذه المادة.

وفي دات السياق أعلن نائب رئيس لجنة شؤون الدفاع والأمن بمجلس الاتحاد الروسي، ألكسي كوندراتييف، أن موقف الرياض لن يؤثر على خطة موسكو لتوريد منظومات إس 400 الصاروخية للدفاع الجوي للدوحة.

وقال كوندراتييف، اليوم السبت، إن روسيا تسعى إلى تحقيق مصلحتها من خلال توريد إس 400 لقطر بجلب المال إلى ميزانية الدولة، فموقف السعودية لا علاقة له بالأمر، روسيا لن تغير نهجها.

واعتبر السيناتور الروسي أن تصريح العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز حول استعداد المملكة للقيام بعمل عسكري ضد قطر إذا نصبت إس-400، يمثل ظاهرة من ظواهر الابتزاز.

مضيفا من الواضح أن الرياض تلعب دورا مهيمنا في المنطقة وأن تعزيز قدرات قطر العسكرية بفعل نشرها منظومات إس 400 الروسية سيتيح لها مزايا واضحة، ولذا نتفهم قلق السعودية.

وشدد المسؤول الروسي على أن موقف السعودية من شراء الدولة المنظومات الصاروخية الروسية تم تنسيقه مع الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن واشنطن لا تريد أن تفقد مكانتها في سوق الأسلحة الإقليمية.. وستواصل الضغط على السعودية.

وزير الداخلية التعاون الوثيق بين المغرب والسعودية في الميادين الأمنية يتأسس على الوعي التام بحجم التحديات الأمنية المشتركة

أكد وزير الداخلية السيد عبد الوافي لفتيت أن التعاون الوثيق بين المملكتين المغربية والسعودية، في الميادين الأمنية يتأسس على الوعي التام بحجم التحديات الأمنية المشتركة وينبني على الثقة المتبادلة والمسؤولية المشتركة.

وذكرت مصادر من وزارة الداخلية أن السيد عبد الوافي لفتيت، الذي قام يوم الخميس بزيارة عمل إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة، أعرب عن كامل استعداده للارتقاء بمستوى التنسيق والتعاون بين وزارتي الداخلية في البلدين إلى مستويات أكثر تقدما، خصوصا فيما يتعلق بالجانب الأمني، وذلك بالنظر إلى الإكراهات الأمنية التي يتقاسمها البلدان والأهداف المشتركة الساعية إلى توفير بيئة أمنية قوية ومحاصرة التهديدات الإرهابية والتطرف والجريمة المنظمة والعابرة للحدود.

وخلال جلسة العمل التي انعقدت بهذه المناسبة، يضيف المصدر ذاته ، نوه وزير الداخلية بالعلاقات التاريخية والمتميزة التي تربط البلدين الشقيقين، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

كما أكد على ضرورة بذل المزيد من الجهود لتدعيم العمل المشترك وتعزيز التعاون الثنائي بين المصالح الأمنية المختصة في البلدين عبر تبادل التجارب والخبرات ومناهج التكوين والتواصل المباشر والتنسيق المعلوماتي لضمان الاستباقية والفعالية والنجاعة. وبحسب المصدر نفسه، فقد حضر هذا الاجتماع عن الجانب المغربي سفير المملكة المغربية بالمملكة العربية السعودية، والوالي المدير العام للشؤون الداخلية والوالي مدير التعاون الدولي، كما حضره عن الجانب السعودي معالي مساعد رئيس أمن الدولة، ومعالي وكيل وزارة الداخلية، ومعالي وكيل وزارة الداخلية للشؤون الأمنية.

الصفحة 1 من 2