الون ماسك يسعى لتوفير الإنترنت المجاني لكل إنسان موجود على الكرة الأرضية

30 تشرين1 2017 متابعة ريمابريس
440 مرات

الون ماسك يسعى لتوفير الإنترنت المجاني لكل إنسان موجود على الكرة الأرضية

يعتزم المخترع ورائد الأعمال العبقري إيلون ماسك البدء في مشروع ضخم يرمي لتوفير الإنترنت المجاني لكل إنسان موجود على الكرة الأرضية.

وذكر موقع فيزياء الفضاء التقني فيزيكس أسترونومي, أن شركة ماسك العملاقة سبيس إكس تقدمت أخيرا بطلب رسمي إلى هيئة الاتصالات الفيدرالية الأميركية بشأن المشروع.

وكانت الشركة قد كشفت في يناير الماضي عن المخطط الأولي للمشروع، الذي يتطلب إطلاق 4 آلاف قمر اصطناعي تدور في مدارات منخفضة حتى تغطي كافة أرجاء الكرة الأرضية.

وفي حال أطلق المشروع دون أي عقبات أو معارضة، فإن العالم سيتمتع بنظام الإنترنت المجاني عبر شبكات ويفي في غضون 5 سنوات فقط.

ولم تكن سبيس إكس الوحيدة و الأولى في هذه الفكرة، بل طرحها من قبل عملاق محركات البحث غوغل وشركة الهواتف سامسونغ، لكن ما يجعل شركة ماسك منافسة قوية هو امتلاكها الأجهزة المطلوبة لتنفيذ المشروع.

ووصف الموقع التقني المشروع بأنه ثوري بما فيه من قدرات تتيح تغيير العالم، وإذا نجح المشروع ستكون الشبكة العنكبوتية متوفرة في كوكبنا حتى في تلك المناطق النائية مثل الصحاري والجبال والمحيطات.

وقال الاتحاد الدولي للاتصالات التابع للأمم المتحدة، في تقرير سابق، إن نحو نصف سكان العالم تقريبا أصبحوا من مستخدمي الإنترنت، في نهاية العام الماضي، مع تزايد شبكات الهواتف المحمولة وهبوط الأسعار، ولكن هذه الأعداد ستظل متركزة في العالم المتقدم.

وحسب إحصائيات دولية، فإن نحو 80% من سكان الدول المتقدمة يستخدمون الإنترنت بالفعل، ونحو 40% فقط من سكان الدول النامية يستخدمونه، وأقل من 15% من أبناء الدول الأقل تقدما يستخدمون الإنترنت, وأكد الاتحاد الدولي للاتصالات أنه في العديد من الدول الأكثر فقرا وهشاشة في أفريقيا لا يستخدم الإنترنت سوى شخص واحد من كل عشرة أشخاص.
وتستهدف الأمم المتحدة زيادة مستخدمي الإنترنت في العالم ليصل إلى 60% بحلول عام 2020, كما أتاح انتشار شبكات الجيلين الثالث والرابع في شتى أنحاء العالم، الإنترنت لعدد متزايد من الناس. وتزايد استخدام الإنترنت في الأعمال التجارية، خلال السنوات الأخيرة، وأصبحت المبيعات بمئات المليارات من الدولارات سنويا عبر الشبكة العنكبوتية في مختلف دول العالم.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
الدخول للتعليق